الأربعاء، 11 أكتوبر 2017

ما هو ووردبريس و لماذا نستخدمه؟



لقد تطورت أدوات النشر الإلكتروني على الإنترنت أو ما يسمى “أنظمة إدارة المحتوى” في السنوات القليلة الماضية حيث أصبح بالفعل من الممكن لأي شخص ومن دون أن يكون خبيراً أو ملماً بهندسة ولغات تطوير المواقع أن يصنع موقعاً أو مدونة بسهولة وبسرعة.

فهناك العديد من البرامج والخدمات المجانية والسهلة الإستعمال التي يمكنك إستخدامها لهذا الغرض. وقد صُنعت هذه البرامج بالطبع للمدونين والكتاب الغربيين والذين يستخدمون اللغة الإنجليزية ومنشقاتها. وهكذا فقد عانت أغلبية هذه البرامج في الماضي من صعوبة إستخدامها لكتابة اللغات الأخرى وخصوصاً تلك التي تُكتب من اليمين إلى اليسار كالعربية. إلا أن هذا قد تغيَر اليوم وقد أدركت – أخيراً- بعض الشركات العملاقة مثل “غوغل” أن هناك البلايين من البشر الذين يستخدمون لغات غير الإنجليزية وما يمثل ذلك من سوق وتجارة مربحة لهم. وعليه، فإن أعداداً متزايدة من البرامج المجانية أصبحت تدعم لغات أخرى كالصينية التي تُكتب من الأعلى إلى الأسفل إضافة إلى اللغات من اليمين إلى اليسار. كما قام بعض المبرمجبن والمهندسين العرب بصناعة وتطوير برامج تدوين خاصة باللغة العربية مثل مكتوب.

 إن أول سؤال أو قرار عليك أن تتخذه هو: هل ستسخدم برنامج إستضافة مجاني أم أنك تحبذ إستضافة موقعك بنفسك؟ والفرق طبعاً لا يكمن فقط بإسم موقعك (هل سيكون إسم خاص بك أم جزء من برنامج الإستضافة؟) ولكن في “قوة” البرنامج أي في كمية الخدمات المتوفرة ومدى قدرتك على التحكم بها. فلو كنت قد إشتركت مع مكتوب (الذي تصدره شركة أردنية) على سبيل المثال فإن إسم موقعي سيكون www.tasweekonline.maktoob.com أي أنه سيكون جزء من موقع مكتوب وتحت سيطرته بمعنى أن الموقع قد يُحذف إذا ما قررت أن أكتب عن صهيونية الملك أو عن التعذيب في السجون الأردنية على سبيل المثال! هذا بالإضافة إلى شحة الخدمات المتوفرة كعدد ‘الأقسام‘ التي يمكنك إستخامها في المدونة وصعوبة الإستخدام ووجود روابط داخل مدونتك إلى مدونات مكتوب التالية والسابقة.

أنواع برامج التدوين وميزاتها

إذن، هناك نوعان من برامج التدوين:

برامج مُستضافة مجانية مثل: MSN Spaces و Yahoo! 360 و Blogger و TypePad و WordPress.com
برامج مجانية تنزلها أنت على جهازك أو على أجهزة إحدى شركات إستضافة المواقع مثل: WordPress.org و TextPattern و MovableType
وقد قُمت بنفسي وعلى مدة أكثر من ثلاثة أشهر من فحص ودراسة ميزات كل من: مكتوب و Blogger و TypePad و TextPattern و WordPress.com و WordPress.org.

وركزت في دراستي هذه على الأمور التالية:

دعم البرنامج للغة العربية وسهولة الإستخدام بالنسبة لي
عدد القوالب والتصاميم وكمية المعلومات والإضافات والدروس والإرشادات المتوفرة حول البرنامج على الإنترنت
خدمات وقدرات البرنامج ومدى تناسبها مع حاجات موقعي
وقد قمت بقراءة العديد من المقالات الإنجليزية على الإنترنت، كما قمت بشراء بعض الكتب حول الموضوع أيضأً. وكانت أول نتيجة وصلت إليها أني بحاجة إلى خدمات وإحترافية البرنامج بكامله وأن البرامج المستضافة لا تتناسب مع متطلباتي.

وكان ذلك لعدة أسباب: فعلى سبيل المثال “Blogger” الذي يُعد من أشهر وأفضل البرامج المستضافة لا يحتوي على خدمة الأقسام أو اللوائح حيث لا يمكنك سوى التعامل مع لائحة رئيسية واحدة. وكان ذلك من أشد عيوب البرنامج بالنسبة لي. كما أنه في ذاك الوقت لم يكن يقدم خدمات تدعم اللغة العربية (الإصدار الأخير يحتوي على هذه الخدمات) وإن كان من الممكن كتابة العربية.

وقد ساعدني في هذا القرار معرفتي بعض الشيء بلغات HTML و CSS وPHP التي تستخدمها هذه البرامج إضافة إلي أنني رأيت في ذلك فرصة لزيادة إلمامي بهذه اللغات البرمجية والتدريب على التعامل معها.

ومع ذلك فإن “Blogger” أكثر برنامج يستخمه المدونين العرب وذلك بسبب سهولة إستخدامه ووجود الآلاف من المواقع التي تساعدك على التعامل معه. ويكاد لا يحتاج أي معرفة برمجية. وأتوقع أن تزيد شعبية هذه البرنامح بين المدونين العرب خصوصاً بعدما قام مطوروه “بتعريبه” وجعله أكثر قابلية للتعامل مع اللغة العربية. للمزيد من المعلومات (بالعربية) حول كيفية الإشتراك أنصحك أن تراجع موقع “أ، ب ..ي: تدوين” للمدونة ‘بنت مصرية‘.

وبما أن برنامج “مكتوب” لم يعجبني على الإطلاق، فقد وصل بي الحال إلى إختياران فقط بالنسبة إلى البرامج المستضافة: TypePad و WordPress.com. وقد قمت بدراسة ومقارنة قدرات كل منهما عن كثب. وقد أعجبني كثيراً برنامج “ووردبرس” المستضاف من حيث الخدمات (بإمكانك إستخدام أكثر من قائمة واحدة) ومن حيث التصميم وسهولة الإستعمال. إلا أني واجهت متاعب عديدة في عملية تعريب القوالب وجعلها متناسقة مع جميع متطلبات عرض اللغة العربية. وبما أنه برنامج مستضاف فإنه لا يمكنك تحرير ملفات ال CSS التي تتحكم بهذه الأمور. فإذا أردت القيام بذلك فعليك أن تدفع رسوماً كل شهر. ورغم أنه يمكنك صناعة مدونة جيدة بإستخدام هذا البرنامج ومن دون دفع أي رسوم إلا أن إنعدام القدرة الكاملة على تحرير وعرض المدونة من اليمين إلى اليسار (خصوصاً فيما يتعلق بأمور مثل الوقت والتاريخ) جعلني أن أستغني عن إستخدامه.

فقُمت بعد ذلك بدراسة فرص إستخدام برنامج “TypePad”. وأذكر أن أكثر ما أعحبني به هو جمال ونوعية القوالب والتصاميم التي يمكنك أن تستخدمها، إضافة إلى سهولة إستعمال البرنامج حيث يستخدم اللوائح والعنواين الواضحة، مما يمكَنك أن تدرك دور وخاصية جميع الإدراجات وبسرعة. إلا إن عيب البرنامج، وبالرغم من أنه أرقى من”ووردبرس” المستضاف من حيث التصميم، أنك لن تحصل على جميع الخدمات (مثل ملف ال CSS) إلا إذا قمت بالإشتراك ودفع رسوم معينة كل شهر أو سنة. وتقدم الشركة عدة برامج إشتراك لكل ميزاتها وخصائصها وسعرها كما يمكنك تجربة البرنامج مجاناً لشهر واحد. وقد قمت بذلك بنفسي، ورغم أن دعمه للغة العربية مقبول للغاية، إلا أنني وصلت إلى قناعة مفادها أنه ما دمت سأدفع رسوماً بشكل أو بآخر لتلبية إحتياجاتي، فإنه لا شك أن من الأفضل أن أحصل على موقعي الخاص على الشبكة، وخصوصاً أن رسوم الإستضافة لا تزيد بل إنها قد تقل عن رسوم “TypePad”. وعليه، فقد قررت أن أستخدم إحدى البرامج المنزلة، أي تلك التي تقوم بتنزيلها بنفسك على جهاز “سيرفر” لك أو لشركة إستضافة معينة.

البرامج المُستضافة ذاتياً

تعد هذه البرامج أكثر قوة ومقدرة على التعامل مع جميع إحتياجاتك الخاصة، و لها الميزات التالية:
  1. تعطيك جميع ملفات البرمجة المستخدمة مجاناً
  2. تسمح لك بتحرير القوالب والتصاميم بما يناسبك
  3. يمكنك برمجتها بما يتناسب مع اللغة العربية وعرض المواد من اليمين إلى اليسار
  4. تسمح لك من إستضافة موقعك أو مدونتك الخاصة على الإنترنت (أي دون أن يكون الإسم جزء من إسم آخر)
وبالطبع فحتى تتمكن من الإستفادة من قدرات هذه البرامج فإن عليك أن تكون على معرفة باللغات المستخدمة في هذه البرامج وخصوصاً بلغات البرمجة HTML و CSS وPHP. ومع ذلك، فلا بد من التنويه أني لم أكن أُلم بهذه البرامج بأي شكل من الأشكال، فبالرغم من أنني قد تعاملت في الماضي مع لغتي HTML و CSS إلا أنني لم أستخدم لغة PHP على الإطلاق من قبل وقد تعلمت الكثير من خلال التجربة والخطأ. ولهذا فإني أنصحك أن تستخدم أحد هذه البرنامج إذا كنت تريد السيطرة الكاملة على شكل ومضمون وتصميم ومحتوى الموقع أو المدونة.

أما أي البرامج المُنَزلة أفضل، فأن تجربتي الشخصية تمحورت حول برنامجين: WordPress.org و Textpattern. وقد قررت بعدم تقييم برنامج MovableType بسبب ما قرأت من قصص وحكايات مدونين قاموا بإستخدامه لفترات طويلة ومن ثم إنتقلوا إلى WordPress.org لسبب أو لآخر. وبالرغم من أن جميع الآفاق بدأت تتجه بي نحو “ووردبرس” إلا أن قرائتي لبعض المقالات عن برنامج Textpattern أدت بي إلى تجربته ودراسة فرص إستخدامه. وبالرغم من أناقة هذا البرنامج ووضوح لوائحه وتصميماته وقوالبه المميزة ببساطتها إلا أنني سرعان ما أكتشفت الحاجة إلى التدرب على لغة خاصة به. ورغم أن دعمه للغة العربية جيد إلى أنني صراحة وجدته صعب الإستخدام. وقد أعانني في قرار الإستغناء عنه قلة شهرته وإستخدامه من المدونين وقلة المعلومات والإضافات المتوفرة له مقارنة مع برنامج “ووردبرس” الشهير والذي تستخدمه عشرات الآلاف من مواقع المدونيين والمطورين.

وبناءً على ذلك، فإننا ننصحك بإستخدام برنامج WordPress المستضاف ذاتياً.

ما هو برنامج ووردبرس؟

ووربرس (أو ووردبريس) هو برنامج مجاني مفتوح المصدر صُمّم في الأصل لإدارة المدونات ولكنه بات اليوم يُستخدم لإدارة جميع أنواع المحتوى. يمكنك تحميله على إستضافتك على الشبكة و تعديله كما تشاء.

يتكون البرنامج من فسمين أساسين:
  1. لوحة التحكم لمدير الموقع (الواجهة الخلفية)
  2. واجهة المدونة التي تظهر للزوار والتي يتحكم بها مدير المدونة من خلال لوحة التحكم وملفات ووردبرس

لماذا أستخدم برنامج ووردبرس؟

هناك أسباب كثيرة لإستخدام ووردبرس، أهمها أنه:
  1. يتوافق مع اللغة العربية
  2. مجاني ومفتوح المصدر
  3. سهل التثبيت و الإستخدام (يشتهر ووردبرس بسهولة تثبيته التي لا تستغرق أكثر من خمس دقائق)
  4. يوفر الآلاف من الإضافات المتخصصة والتي تزيد من قابلية إستخدامه
  5. يتوافق مع متطلبات محركات البحث بطريقة ممتازة
  6. مشهور وذات شعبية واسعة (يستخدمه الملايين من الناس)

ما هو الفرق بين الإستضافة المجانية (wordpress.com) و الإستضافة الذاتية (wordpress.org)؟

بالرغم من أن ووردبرس يوفر أيضاً إستضافات مجانية على موقعه wordpress.com إلا أن الخدمات المتوفرة وإمكانيات التحكم في الموقع محدودة مقارنة مع النسخة المستضافة ذاتياً. فمثلاً لا يمنكك تعريب ملفات ال php التي تتحكم في أمور مهمة كثيرة كطريقة عرض التاريخ مثلاً. هذا و لن يكون إسم موقعك مستقل بل جزء من موقع wordpress.

ما هي بنية برنامج ووردبرس؟

يستخدم ووردبرس لغتان برمجيتان أساسيتان: CSS و PHP. بشكل عام، تختص الأولى بشكل وتصميم المدونة أو الموقع، أما الثانية فتهتم بالمحتوى. عندما ترفع قالب ووردبرس ما، فإنك ستجده يحتوي على عدة ملفات php و ملف css واحد (عادة) إسمه style.css. هذا الملف هو الذي يتحكم في كل أمور الشكل والمنظر مثل الألوان والخطوط والأنماط والأحجام والخلفيات. وبالطبع، حسب القالب فإن محتوى هذا الملف يختلف. كذلك، تختلف القوالب من حيث ملفات ال php التي تحتويها. أما البيانات فيتم تخزينها في قاعدة MySQL مخصصة.

ما هي الإضافات؟

الإضافات هي عبارة عن أكواد برمجية صغيرة مخصصة للقيام بمهمة ما. وهناك بالطبع عشرات الآلاف من هذه البرمجيات.. لكل واحدة هدف ودور. فمثلاً هناك إضافات لخدمة التصويت و لحفظ التدوينات في المفضلة

ولعرض اللوائح والقوائم و و و… لخ. أنظر صفحة الإضافات في هذا الموقع.

ما هي الأدوات التي أحتاجها؟

يجب أن يمتلك كل مدير موقع أو مدونة مستضافة داتياً على ما يلي:
  1. خادم محلي (مثل lamp لأجهزة linux و mamp لأجهزة Mac و wamp لأجهزة windows)
  2. برنامج لتحرير الكود (مثل notepad++ أو KomodoEdit أو skEdit)
  3. متصفح firefox وإضافتي web developer و firebug على الأقل
  4. برنامج لإختبار متصفح Internet Explorer (الغبيّ) مثل I.E. Tester
  5. آخر إصدار من برنامج ووردبرس المعرّب (مثبت)
  6. برنامج FTP لرفع الملفات إلى الشبكة

هل يجب أن أكون خبيراً بلغة البرمجة PHP؟

أحد أسباب شهرة برنامج ووردبرس هو بالضبط لأنك لا تحتاج أن تكون ملماً بهندسة البرمجة واللغات العديدة. مع ذلك، يجب أن يكون لديك فكرة جيدة عن هذه اللفات إذا أردت أن تصتع مدونة إحترافية.

هل أحتاج إلى تصميم قالب من الصفر؟

لا. هناك الآلاف من القوالب الإنجليزية التي يمكنك تعريبها وإستخدامها مجاناً. وهناك أيضاً عدد لا بأس به من القوالب العربية الجاهزة. ولكن كونها قوالب مجانية فإن جودتها تبقى منخفضة ولا يمكنك منع الآخرين من إستخدامها، ولذلك دائماً بتصميم قالب جديد أو شراء قالب إحترافي والتعاقد مع المصممين الخبراء لتعريبه.

ما هي خدمة الخلاصات؟

خدمة الخلاصات أو RSS و تعني Really Simple Syndication بالإنجليزية هي عبارة عن وسيلة تقنية سهلة تمكنك من الحصول على آخر الأخبار والمقالات فور ورودها على مواقعك أو مدوّناتك المفضلة على شبكة الإنترنت. لمزيد من التفاصيل راجع هذه التدوينة.

تعلم

طبق

انجح